و كبرنا

وكبرنا
وكبرنا

وكبرنا وأصحابنا ماتوا
وغفلنا وأحزانا فاتوا
وبنسرح لما نتذكر
حكاوينا في قصة حياته

ويا صاحبي يا اللي أنت غايب
هتزورني في حلمي وتعاتب
وتقولي ليه مش فاكرني
ده انا وأنت كنا حبايب

انا آسف يا صاحبي انا آسف
الدنيا تلاهي ما أنت عارف
لكن أنت جوًا قلبي وروحي
حتى لو طيفك مش شايف

ده انا لسه حتى كنت في سيرتك
وايديا لما تمسك صورتك
وعنيا لماتيجي في عينك
ببكي واشعر أني خسرتك

يا صاحبي يا اللي أنت هناك
في دعايا انا مش بنساك
وأملي أني في يوم القاك
في الجنه ونتهني

يا صاحبي يا اللي أنت بعيد
بتمني انك أنت سعيد
بكره جاي علينا العيد
وأنت عيدك في الجنه

يا صاحبي يا اللي مش هتعود
أنت مع ربي الودود
مش خايف عليك وياه
أنت أصلا كنت معاه

مش فاكر لما كنت حزين
وصبرت في مرضك سنين
كان ديما بيبقى معاك
سبحانه مع الصابرين

يا صاحبي مش هتتعوض
بس ربي بيعوض
حزين أيوا لكن ربي
إليه الأمر يتفوض

يا ربي يا اللي عالم بينا
ولقانا كان هو قدرك لينا
ألفت ما بين قلبينا
ومنانا كان رضاك علينا

يا ربي فيك تحاببنا
يا ربي سهل حسابنا
واجمعنا في الجنه صحبه
مع سيدنا وحبيبنا
(محمد صلي الله عليه وسلم)

 

إهداء إلى روح صديقتي أسماء التداوى

‫3 تعليقات

  1. من اول سطر عرفت انها لاسماء ٠٠٠٠ والله قريتها بدموع عنيا واختلطت المشاعر بستك دوسا الله يرحم الجميع ويرحمنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى