تنام كل العيون و عين الله لم تنم

 

تنام كل العيون
تنام كل العيون

 

سبحان الله اتسائل دوما هل ينام العبد ويظل الملك الذى يملك كل امور دينه ودنياه يحرسه ويرعاه

حتى يقوم من نومه فيوفقه للخير ويرزقه ويرعاه فى صحوه….
ما كل هذه الرحمه وما كل هذا الحنان, صدقت يا رسول الله حيث قلت (لله أرحم بعبده من هذه الأم بطفلها ) 
إنها رحمة من نوع آخر رحمة ربانية تليق بجلال الله عز وجل

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى