الكعبه بيت الله الحرام …. حرمة المؤمن توجيه نبوي شريف

 

 

بيت الله الحرام
بيت الله الحرام

عن عبد الله بن عمر رضي الله عنه قال: رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم يطوف بالكعبة ويقول: (ما أطيبك وأطيب ريحك، ما أعظمك وأعظم حرمتك، والذي نفس محمد بيده لحرمة المؤمن أعظم عند الله حرمة منك؛ ماله ودمه وأن نظن به إلا خيرًا) صدق رسولنا الكريم.

حرمة المؤمن يا مؤمنين

دم المسلم يا مسلمين

كنتوا فين مش سامعين

ولا مش شايفين

ولا عن الحق مغيبين

ولا بالباطل ملهيين

شفتوا بورما

شفتوا سوريا

شفتوا اليمن والعراق والصين

شوفتوا الهند و باكستان

شوفتوا مصر و السودان و فلسطين

على كل أرض وكل طين

الدم سال وميزان العدل مال

والظلم أصبح ملئ السمع والعين

زعلانين لما شفتوا الحرم فاضي من الطائفين

الحرم بكل هيبته وعظمته وقيمته عند العالمين

أهون عند الله من قتل نفس واحدة بريئة يا مسلمين

أهون عند الله من مال ودم المؤمنين

 أقول لمين وأعيد لمين؟

هتفوقوا امتى ولا لسه مش حاسين؟

هتفوقوا ولا الدرس صعب ومش فاهمين

فوقوا ….أو خليكوا نايمين

للبيت رب يحفظه وهو خير الحافظين.

#هباشيات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى